عرس الدم 

 قريبة حثتني على متابعة هذا المسلسل في رمضان..وبما ان توقيته لم يكن مناسب بالنسبة لي!!

 ف تنازلت عن مشاهدته من أجل عيون مسلسل آخر 

و الان يتم عرض المسلسل على قناة

  MBC

 و أصبحت من متابعيه رغم الضجة التي لصقت بالمسلسل 

و بالتأكيد دائما تكون الضجة محصورة في دائرة الرفض

 لبعض اللقطات الجريئة أو القصص التي يتم التطرق اليها ! 

صحيح هناك مشاهد مخلة أو بالأحرى تخدش حياء الطفل و المراهق بالدرجة الاولى 

الا أنها للأسف قصص واقعية

 و أصبحت عادية في مجتمعاتنا 

على سبيل المثال

  الفتاة التي تعاني من مرض الايدز

 اغتصاب الفتيات

 الثأر و الحمية الجاهلية و الرغبة في الانتقام 

تسكع الفتيات في الملاهي و الأماكن المشبوهة

 حب المال حب الذات الشيطانية

 الخ الخ الخ ..

 المشكلة لا تكمن في مثل هذه الاطروحات

 و انما في توقيتها .. غالبا ما يتم مناقشة هذه القضايا الدرامية في الشهر الفضيل !

 لهذا نجد عبارات لاذعة تطال أي مسلسل يخرج عن الخط المسموح به 

: ) 

 بناء على تجربة شخصية أو قناعة شخصية أو وجهة نظر تعبر

 لم أعتد يوما أن أرى مسلسل ما و أنجر خلف قيمه أو أتنازل عن خصلة

 لربما أنا أتمتع بها و تتمتع بها البطلة أو البطل أو أي ممثل 

غالبا ما كنت أرى بأن المسلسلات ما هي الا وسيلة ترفيه

 شخص ربما قد يتأثر و بالتالي يقوم بالتقليد أو تنفيذ الصورة

 لكن أن أغير أفعالي لأن مسلسل ما حث أو حذر أو ساعد في نشر فكرة ما 

الأمر يستحيل  !  

اذا الجميع شاهد المسلسلات من ذلك المنظور سنرى بأن جميع القضايا يجب طرحها

  أو أننا لماذا نخجل من مشاهدتها أمام الجميع؟

 : ) 

 قصة عرس الدم ليست جديدة علينا ما يميزها أن تم تصويرها بطريقة احترافية

 بطريقة جديدة على الساحة الخليجية 

أكثر تقنية

 أعجبني فقط احساس المخرج في اختيار زاوية التصوير 

كأنك في سينما

 و بالصدفة شاهدت لقاء المخرج على قناة الكويت

 و هو يقول بأن الكاميرا كانت أحدث كاميرا 

 HD PANSONIC

 و بتركيز مني لمقدمة المسلسل قرأت سطر يذكر فيه نوعيتها! 

باختصار استطاع المخرج بذكاء منه أن يجذب عدد من المشاهدين لرؤية مسلسله 

:

 : 

 :

  

من المسلسلات المظلومة  مسلسل “الخراز”

 لحياة الفهد في رمضان.. شاهدت حلقة أو حلقتان من المسلسل

 قلت في قرارة نفسي بأن “الفرية” لن يتكرر و أين الخراز من الفرية؟

 لكن الان و مع متابعتي لهذا المسلسل على قناة سما دبي

 اكتشفت أن المسلسل يستحق بالفعل المتابعة 

و أن حياة الفهد دائما تقدم مسلسلات جدا راقية 

تختار قضية ما و تصورها بشكل جدا سلس

 مثل لو أختارت قضية مثل حجم الزنا

 لن تأتي بمشهد مخل يجمع طرفان و يقومان بتمثيل الدور كبقية المسلسلات

  و انما تعطي لمحات جدا راقية

تجعل المشاهد يتلقى الرسالة أو يعرف ما يدور من دون الاسهاب في توصيل المعنى !

 حياة الفهد تعطي درس لجميع الكتاب من مسلسل لمسلسل آخر  

 أن هناك هموم في المجتمع  و قضايا يجدر تسليط الضوء عليها 

  : ) 

 !

  نقطة أخرى لها 

استطاعت أن تحذف صورة غانم الصالح في مسلسل زينب العسكري

  و تجمله في مسلسل الخراز 

لأن الفنانين الكبار تنازلوا عن الكثير من أجل الفن الحديث !

 : :

 :  :

: D

ابتسامة عريضة أختم فيها البوست

لأن المعنويات عالية بسبة الجو و أمطار الخير  

في حفظ الرحمن جميعا !   

Advertisements