فبراير 2008


  لا أكذب عليكم .. لقد اشتقت لهذا المكان و “لطقطقة” الكيبورد باللغة العربية

لكي أدون أو أصور ما يجول في خاطري !

 و لا أخفي عليكم أيضا بأن لتلك الوقفة ايجابيات و سلبيات ..

 لكن الايجابيات طغت على الثانية لا يزال هناك جرح .. أو ألم .. أو لنسميها سقطة 

و لكن تعلمت منذ صغري أن لا ألجأ لايا كان لأشكوه همي و انما لله .. !!

 لا أود من أي شخص غالي في محيطي أن يحمل همي أو يتضايق .. 

 هناك من يستطيع أن يتحمل كل شيء .. و هو الكبير .. !!

 الذي يستمع و لا يرد عباده .. !!

 : )

 سأكتفي من طرح البوست بالفصحى

 لأنتقل للعامية و ذلك بسبب

 الأفكار القادمة تستدعي مني .. 

 و أتمنى منكم تنبيهي بالكلمات الصعبة حتى أترجمها لكم ..! 

 ( :  

 مواقف استوت لي في الأيام اللي مرت .. طبعا بذكر اللي اضحك

  الصبح .. تقريبا الساعة سبعة كنت واصلة الدوام ..

 بركنت السيارة 

لأن المهندس الذكي اللي مخطط لمبنى دوامنا اليديد ..مخطط الباركنات تكون ضيقة

  و تخيلوا

Q7

   تبركن فيها .. ما يستوي .. و أبوي خوفني

 أونة

 وقفي تحت أحسن لك

تطلعين وقت .. بدال ما تلفين في الباركنات و هي ضيقة

 بتتلعوزين قلت أوكي ..

  المهم الصبح الساعة سبعة و المزاج زفت

 و يوم الأحد أول الاسبوع ..

يدق واحد على دريشة السيارة

 طق طق

  زغت ..!!

 هذا الانسان أشوفه في الدوام يعني يمر دوم جدامنا ..قلت نعم؟!

 قالي أختـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــي و يمد في الياء ليش موقفة هني؟ 

ويهي استوى أحمر .. و كنت أبى أقول شو خصك ؟

 حق القفاط فالحين 

قلت ما أروم أودي فوق في المبنى ..

 سيارتي كبيرة و الباركن ضيق

 LOOL 

يضحك ..! 

قلت في خاطري .. وااااااااااااااي صدق مطنزة

 قال ..زين أنا كل يوم ببركن الموتر .. شو رأيك؟

 قلت له و من بينزلها؟ 

D :

 ضرب على صدره .. و قال .. أنا .. أفا عليك .. شرات أخوك أنا

  وحليله قصده شريف .. هو شكله بدون .. و عربيته شوي مب لين هناك  !!

 قلت لا تسلم و الله .. ما يستوي بعد كل يوم تتلعوز و تشلها

 قال لا تستحين؟

 قلت لا مالها داعي

برفع الدريشة .. كان يقول

 ترى أنا والله غامضني الموتر

 حرام في الرطوبة

 قلت في خاطري .. بس؟؟؟؟؟؟

LOOL

 ألحين كل صبح .. اذا تلاقينا ..

يطالعني و يضحك أدري استويت مطنزة ..

بس الله كريم !!

 :

:

:

 يوم من الأيام كنت سايرة الكورس .. و واصلة الدوام تقريبا

 الساعة وحدة الظهر

 وقفت السيارة بطريقة عجيبة ..دبل باركنج ..!!

 طبعا هاي دوم أسويها

 ياني السيكورتي .. مدام عدلي السيارة

 و وراي واحد بعد كان يسمع

 قلت ما بعدل 

قال شرطة يجي مدام .. ما يخاف؟! 

قلت طالع هذا ..وااااااااااااااي شخباررررررررررررري ..

شو شرطة أنت بعد و أمشي

و يلحقني .. 

 و الولد ميت من الضحك

 و أنا أصلا ويهي محترق 

 أونة يجي شرطة يحط مخالفة ..

قلت له ما عليه يحط مخالفة

 أنا يريد مخالفة 

LOOL

  ما أعانده .. بس ما يدري أني لو الموت

 لا وقفت دبل باركينج ما أعدل خلاص ..!!

:

:

 ناس الله يستر عليهم .. شافوا موتري

 موقف بطريقة أحلى

 جي سرت جداااااااااااااااااااام .. و رديت بالريوس في الباركنج 

كان يقولون لي نحن ساعة نفكر

كيف موقفة جي؟!

 ; )

 أقولهم النفسية تلعب دور أحيانا !!

ما أحب أكشف كل أوراقي يا بابا !! 

 :

:

:

 شارع الخلفي من الفريج .. هذا ملتقى لبعض الوجوه فقط

 مكتوب علينا نتلاقى نحن .. في أوقات معينة 

 2 مورانو .. وحدة تسوق ..و واحد 

و انفينتي .. و راعيه ريال

 و رنج و راعيته بنت ..هاي نكتة الصراحة !! 

تحدي بينا .. هاك اليوم راعي الانفينتي شكله ناوي يخيسها

 صك الدرب على راعية الرنج .. و اتي راعية المورانو و يصك عليها

 و كل يوم يستلم وحدة فيهن !!

 طبعا أنا على ويهي مكتوب ..قرب .. و أنسيك حليب أمك !!

الصبح جنون الدنيا فيني .. !!

 المهم يصك على راعي المورانو .. تدرون شو سوه راعي المورانو؟!

 نزل دريشة السيارة ..و صب الحليب اللي يشربه على دريشة الانفينتي !!

 Aywaaaaaaaaaaaaaaaaaa

 أنا شوي و “أطق اصبع” ع قولة الكوايتة

 صباح الله خير من متفيج حق هاي الحركات ها؟؟

 لا كله بصوب و يوم أوقف ع لفة و أترياهن يخطفن 

وحدة وراء الثانية في ايدهن كوب حليبها !!

 :

:

:

 ع طاري الانفينتي .. كنت طالعة الخميس اللي طاف أقضي شغلة

الجو كان خايس عندنا ..برد و غبار و هواء

 و معلية على صوت المسجل عندي آخر شيء

 السيارة تهتز ..لا تخافون مب موسيقى !!

 و رافعة طبعا الدريشة ..!! 

 راعية الانفينتي وراي .. ما كنت أدري أول شيء أن بنت فيها

 مخفي لأن .. !!

 لاصقة لصقة عنزروت في سيارتي ..تبى أعطيها طريق ..!!

 عاد يوم الخميس .. و أنا حدي تعبانة من فجر الله ناشة حق الدوام !! 

الواحد لا بغى ايود لسانه من بعض الكلمات .. و يستوي انسان لبق .. المجتمع ما يساعده !!

 يعني يا بنت أمك و أبوك .. اتشوفين الشارع زحمة

  و الهواء خايس .. وين أسير؟!

 تنحت أنا .. مشيت على 20 تخيلوا؟! 

من حصلت هي فجة على الطرف..سارت على الطرف الثاني..

و أشوفها في المنظرة تسويلي حركات مغايض !!

LOOL

   شفتها و بست يدي 

و حطيتها على يبهتي !!

الله يشفيها بس .. حركات البنات .. !!

:

:

 :

تصدقون لكم وحشة؟!

; )

:

:

:

خارج النص

قال أمير المؤمنين: ان لم تكن حليما فتحلم , فانه قل من تشبه بقوم الا أوشك أن

يكون منهم !

:

:

:

:

:

لم إن تيمني الوجد وأعياني الهيــــــــــام
وترامتني أيادي الشوق واشتــــــد الأوام
لم إن أسكرني الحب وأضناني الغــــرام
ينبض القلب على ذكرك من دون دليـــل
لم لا يحلو على غيرك تمثال الهـــــــوى
هل نقشت الحب من طبعك نقشا فاستوى

حيرتنــــي

 حيرة العشاق إن فاض بهم سيل الألـم
 حيرتنــــي

 زفرة الصبر إذا اشتد هواه واضطـرم

حيرتنــــي

 كيف لا تسكن في ذكرك أو لا تنعــدم

أنت لولاك

أنت ما هيجت الأفئدة الحرى همـــــــم

:

:

:

:

:

~_~

من روائع الأحرار

!!

P.S

 شكرا من القلب بل من أعماق القلب

للطيبين – للطيبات

اللي تركوا رسالة في البوست الماضي

و اللي طرشوا ايميلات يا حافظ عليهم

و اللي دزوا مسج و عطوا اتصال غير مباشر

و اللي لاحظوا تغير و قالوا كلمة طيبة 

خصوصا اللي وياي في الكورس الله عليهم

I know I was Hyper little bit Before

هي المسألة بس

الدنيا ضايقة علي

~_~

بتعدي ان شاء الله و بنرجع للبوستات

قد أرحل

و قد أصمت

و قد أترك المكان

حتى تتشافى علتي

لكن بلاشك كلكم على البال و على راسي

شكرا شكرا مرة ثانية  

!!

:

:

:

:

:

نفسي عليه تضم أوجاع الأسى

ملئ الزمان حبيبها و غرامها

و الان عاد على التراب مبضعا

و عليها تحتدم الخطوب عظامها

أبكي و هل؟ أبكي لصدر

رضوه خيل العداء

و جثت عليه ضرامها

أبكي على جسم عثير

و لم يعد الا لترتسم الشجون تمامها

!!

أيضا رائعة من روائع الأحرار

!!

:

:

أقفلت باب التعليقات ..لكن استاذ بلاليط لحظتها قال 

هاي مدونتنا مب مدونتج ..و أنا ما أرد ولد بلادي

حياك الله .. دومك منور المكان

و أسعد الله قلبك

: )

!!

 

~

.

.

.

.

.

.

أصعب احساس انخلق

يغمرك حسرة و ندم

و أنت تركض للأمــــل

 توصله و يطلع ألــــم

.

.

.

.

.

.

~

 

لأول مرة أصل لمرحلة أني لا أعرف ماذا أكتب

أتحدث عن بدايتي في التدوين

غالبا أجد فكرة تراودني و لحظتها أقول سأكتبها في المدونة

لكن الان لا أفكار و لا محتوى في جعبتي

سوى أنني أريد أن أكتب 

 !

  سئمت من المنتديات و المواقع و الايميلات التي تتحدث عن واقعنا

عن مجتمعنا من سلبيات من ايجابيات

و لا أود أن أحول مدونتي الى بوق لمعالجة السلبيات

أو التطبيل للانجازات  

!

  حتى وصل الأمر الى أن أحذف بعض المواقع من قائمة

 Favorites

لأنها فقط تنتقد أو تهتم بأمور جدا ثانوية

بمعنى أن وجودها أو عدمها في العالم العربي شيء طبيعي

فكل الأوطان متشابهة في شعاراتها

نعرف كيف نلفق الحروف و الكلام

و لكننا جبناء عند المواجهة أو من دون أفعال

!

لهذا أعداد أنصار الحق دائما أقل من الظلمة

: )

!

الحياة الان تدعونا للتأمل فقط

و الانسحاب من أي جموع لأنهم سطحيون لأبعد الحدود

و البعض الآخر ليس له حاجة سوى الفلسفة

و أن يختم حديثه بالهداية للطرف الثاني

جميعا .. كلنا .. نرفض آراء الآخرين و نكتفي بالقول أننا أعلم

 و أننا تعلمنا دروس من الحياة

و أننا أشد الناس احتراما لرآي الأخر

لكن في هذا المحور نختلف من باب العقل و ليست العاطفة

و في الخفاء أول المطبقين لفكرة الطرف الآخر

 نحن

أعني

هو

هي

!

بشر

!

يتقنون في تصويرهم للعالم بأنهم شرفاء .. ملائكة

و أن البعض يجلبون العار لاسمهم ..لعلاقتهم..لحياتهم

مندهشين من تصرفاتهم

من عفويتهم

و لكن في الحقيقة هم يشابهونهم

بل يقومون بأفعال أوقح لربما

لماذا كل هذه المثالية أمام الناس؟

!

يخشون نظرة الناس

و لا يخشون الله في أنفسهم

!

و منهم من يحرم الكلام عن أحد

و لكن اذا وصل بهم الحديث عن “س” من البشر

فأن الحديث عنه حلال حلال حلال

تتفاجأ كيف المبادئ تموت عند بعض المواقف

!

أنا لا أستلطفه .. و لا أود مقابلته

و لكن لا بأس ان ابتسمت و تحدثت معه اذا كان عندي حاجة لديه

نعم بشر

نعم نفوس

تتغير و تدعوك للتعجب و التأمل

و الأدهى من يرتدي رداء الايمان و يستنفر من الأفعال السيئة

لكنه يسمع الأغاني الاجنبية

يشاهد الأفلام الاجنبية

يكذب .. يخلف .. يهمز

و تنصح؟

!

الحياة هكذا .. ألف وجه ..ألف قلب ..ألف لسان

في شخصية كل انسان

!

نعم لسنا معصومون عن كل ما جرى

و لكن لنكتفي عن التمثيل و تقمص ادوار نحن لسنا أكفاء لها

أو وضع فرضية بعيدة عن الحقيقة

من باب اشباع الذات و نغمة الأنا

!

منا من ولد و ملعقة من الذهب في فمه

و منا من ولد من دون ملعقة و لا ذهب

المصيبة

هي اذا اتاك من يتحدث بلغة المال

و أنت تعلم تاريخه المشرف

لحظتها

الضحك عليه ليس وسيلة للتعبير

و أنما الشفقة على حاله

!

لو أن الأموال التي تتكدس في أرصدتنا

مصدر للسعادة

لكنا عصافير

الا أننا بالفطرة باكين

!

لذا أكتفيت بالتأمل .. و الصمت .. و حوار داخلي

!

استغفر الله

استغفر الله

استغفر الله

!

لماذا؟

1)

 Taken by: My bro

Model: Me

:

لماذا كلما سرحت فيك تغمض عيناك؟

و أنت سر جمالك فيهن

أتخشى التعبير أو رد الجواب

أم أنك تتلذذ بظلمتها

ان أدرت ظهري عنك

 فتحتها

و ان ألقيت بنفسي نحوك

 أغلقتها

!!

تعتريني لحظتها نغمة البكاء

أنا حين أعشق

تسبقني العبرات

أنا حين أشتاق

تسبقني العبرات

و أنا معك .. أشمخ بها

مختلفة كنت و لازلت

شفافيتي في عبرتي

حناني فيها

سر الحياة منها .. و لها .. و لأجلها

فيها أستمد قوتي

و اليها أرهق الروح و أريحها

!!

أريدك . .

2 )

 Model: Hessa

:

أريدك كما أنت ..

في كل حالاتك ..غضب كنت أو مستكين

مغمض العينين أو مطلق العنان لها

أصمت أنا لتتحدث

أتحدث لتصمت أنت

حالة

حركة

ايحاء

فلننتهي بكلمة أريدك  

 !!

كالرمال

صغت قصتي بك

أرفعك .. أنثرك .. أجمعك

بقبضتي أتلمسك

أعشق طهرك و نعومتك

معك ..

لأخر الحياة

!!

:

:

:

:

:

3) 

نعود الى أرض الواقع .. حالة مزرية.. تلك التي وصلنا اليها 

قصص كثيرة نقرأها و نسمع عنها ..

هنا في الامارات

أطفال يغتصبون بشكل بشع

حيواني هي الكلمة الأنسب للوصف

!!

ان كان من أهاليهم .. أو أغراب

ناهيك عن قصص اللواط التي لا تعد و لا تحصى

 !!

الى متى هذا الضياع؟

الى متى  القلوب قاسية؟

لا تحرقها دمعة طفل .. أنين طفلة .. مستقبل أجيال .. ؟

بعضهم مختلين عقليا

و بعضهم شياطين

و بعضهم كفرة

و بعضهم بلا حاسية

!!

 رباه ألعن كل من هضم حق الطفولة

من الأولين و الأخرين

!!

:

:

فضائح مستمرة

4 )

الامارات اليوم .. حديثة العهد بالنسبة لأخواتها

 الخليج البيان الاتحاد

لها سياستها الخاصة .. مقبولة عند البعض و مرفوضة عند الآخرين

في بعض الأعداد طرحت فضائح كروية للاعبين المنتخب

و بعض الأندية

!!

المسألة ليست لمصلحة من أو ضد من؟

!!

لكن هذه المرة تدخل أعلى هرم في شرطة دبي

ليرد عليه أعلى هرم في الصحيفة

اختلفت الاساليب

أو الانتقاء للكلمات

لكن تصافت القلوب رغم أنف الجميع

 !!

أصبح مجتمعنا جدا سخيف

معاركات مستمرة بسبب كرة القدم

:

:

:

فكرة مميزة عن غيرها

5 )

نظرا أن الامريكيون كانوا يستخدمون

بطاقاتهم الائتمانية كثيرا ..بدلا من دفعها “كاش”

لم يستطع الكثير منهم تغطية ما تدينوا أو ما تبضعوا من أجله لاحقا

!!

حتى باتوا في السجون و أصبحت هذه القضية أو المشكلة

تتفاقم يوما بعد يوم

!!

الى أن قررت أحدى البنوك الشهيرة في أمريكا

ايقاف خدمة البطاقات و الاكتفاء بالدفع “كاش”

هذا القرار صدر بالتو .. البعض قارنه بحالنا

لأن نسبة المديونيين عندنا لا يمكن رصدها

!!

المفاجآة هي أن من يستخدم البطاقات .. يسارع دائما في الدفع

و هذه ايجابية تحسب لنا بالرغم من صعوبة الحياة التي يعيشها المواطن المديون في الدولة

لكن البعض الان لا يحرك ساكنا .. بل يزيد الطين بلة

أعانك الله يا مديون

:

:

:

حكومة جديدة

6 ) 

أو بالأحرى ولاية عهد .. بالأمس يعلن الشيخ محمد بن راشد لشعبه

خبر اسناد مهمة ولاية العهد للشيخ حمدان بن محمد 

و مهمة النيابة للشيخ

حمدان بن راشد

و الشيخ مكتوم بن محمد

!!

نأمل أن تكون الخطوة موفقة

!!

 . .

انتهيت من جميع مشاويري خارج البلاد

 و لله الحمد مرت الأيام الثلاثة بسلام

رغم كل العناء .. و لكن هواء الوطن و الراحة في بيتك .. يغنيك عن التفكير في سويسرا

و كل الأقطار الساحرة 

:

وصلت عصر الخميس و اتجهت من الفندق الى المعرض

لكي أرى مشروعي هناك

لأن غدا سيكون اليوم الأول له

ترافقني فتاتين .. سويسرية و الأخرى فرنسية

هن معي أيضا في الفندق

!

مكثنا هناك فقط ساعة و نصف . . و من ثم خرجت مع والدي الى السوق

لأنني متعبة .. و الجو جدا بارد لم أستطع المشي أكثر

ختمتها بطعام العشاء و ياله من عشاء لذيذ

FISH & CHIPS

Yumi Yumi 

: D

. .

كانت الساعة الثامنة مساء بتوقيت زيورخ..أي الحادية عشر في دبي

نمت حتى ظهر اليوم الثاني

   نوم أهل الكهف .. أعلم

و من الساعة الواحدة ظهرا حتى التاسعة مساء كنا في المعرض

يوم طويل و شاق

لكنه ممتع بمواقفه المضحكة

و الأخرى يشيب لها الرأس

و أيضا مخيفة لأنها في وقت متأخر و في بقعة غريبة عني

لكن الفرنسية كانت بمثابة الجبل الشامخ تقيني منهم

: D

!!

ودعتهم في الساعات المتأخرة من تلك الليلة

لأتجه الى غرفتي و قبلها عشاء آخر لذيذ مع والدي

في مكان جدا رومانسي ..جلست فيه لتناول وجبة الفطور أيضا

: )

حزمت حقائبي بعدها

و ما أن أنتهيت حتى خارت قواي

و وقعت طريحة الفراش .. الى اليوم الثاني قبل موعد الطائرة

كانت الابتسامة مرسومة بالرغم من الشقاء

أحسب الساعات

أحسب الدقائق

أتقلب على كرسي الطائرة 

و أشغل نفسي بقراءة المجلات أو متابعة الأفلام

و بين الحديث مع بعض الاصدقاء الذين التقيت معهم بالصدفة على متن الطائرة

يعلن الطيار عن وصولنا لأرض الوطن

: )

:

كنت أود الحديث بالتفصيل و عرض الصور .. و لكن بلادة أصابتني مع برودة الجو هنا

البوست القادم باذنه سيكون مختلف .. لا يتكلم عن يومياتي

و أنما عن أحداث ساخنة تجري في الامارات 

!!