كانت حالة صعبة هذا الويكيند ..

 لم أستطع استخدام النت

بسبب انقطاع “الواير لس” في قصرنا

 LOOL

 فأصبحت تلك الأيام الماضية مملة جدا

 و لكن الحمد لله عادت الحياة لنا 

 و أيضا طامة أخرى حدثت .. لقد حذفت برنامج معين في اللاب توب

$ :

 صارت صفحاتي بحجم أكبر عما كانت عليه

 لا أعرف اسم البرنامج و إنما له علاقة حميمية بالأكس بي

 و لابد أن أفرمته عاجلا أم آجلا !!

 كم هي صعبة الحياة من دون الانترت

 :

:

:

 ما أن تسمع الامة العربية عن استهزاء

 حقير من الحقراء

على الرسول صلى الله عليه و على آله 

 الا و بدأت حملاتها لمقاطعة المنتجات في كل الوسائل المتاحة 

صحيح هذا ما يستطيع فعله المواطن العادي .. و لكن أليس الأمر مضحك؟! 

نوازي اقتصاد دولة ما بقيمة و مكانة الرسول؟!

 و كأننا نحاول لوي ذراع شيء ليس له أساس في الوجود؟!

 و ما أن تخمد هذه النيران حتى عدنا لتبضع من مواردهم !!

 أتعلمون لماذا العرب هكذا .. كالمطاط ؟!

 لأن في الاصل نحن أول من تهجم على الرسول

أو بالأحرى العرب هم الأوائل في الزمان الغابر كان يتهجمون عليه

 بشتى الطرق و الأساليب

لكن المواجهة لهؤلاء الشرذمة كانت مواجهة رجولية

 على عكس ما يواجه اليوم ..

 لربما المعنيين لا يفتكرون في المواجهة خوفا على مصالحهم .. !!

 و مصالح دولتهم ..!!

 لماذا لا يعترف البعض أو يتعمد تجاهل هذه الحقيقة؟!

 أن المسلمين هم أنفسهم يسيئون للرسول

من ذلك اليوم الى يومنا هذا؟!

 و لكن ان وجب توضيح هذه الحقيقة ..

 أشاروا بضرورة الوحدة و الحفاظ على كيان هذه الأمة من الفتنة و التفكك !!

 عجبي

  سيظلون كالمطاط .. !!

 :

 :

 :

 يحرقون و يدمرون مساجد الله .. و يقولون الا رسول الله؟!

 أي رسول تنتمون اليه؟! 

أو

أن شخص الرسول يحترم من جانب

 و من جانب آخر يطمس؟!

 أما يستحسن أن تسمى بالمطاطية ؟!

الأمر أكبر من مقاطعة منتجات

انه احساس في سويداء القلب .. و شفافية في الوريد ..

 ان لم تكن صادقة لا حاجة للشعارات الرنانة !!

:

:

:

:

:

:

:

  و ما أبقى سوى ذكراه في وجعي

أحن له و أنعاه

أما كنت المساء معي

مساء اليتم يا أبتي

تحن اليك ذاكرتي

فآتي قبرك الغالي لأجري دمع فاتحتي

!!

:

:

:

نعم الا رسول الله بصدق و احساس !!

Advertisements