صداع قاتل قد طال الرأس

حتى أدمى الفك

و عند مضغ الطعام أعلن حالة حداد

على نفسي

تخيلوا فرحة الصائم عندما يفطر

و تخيلوني أتذوقه من ناحية فكي اليسار

لأخفي دمعة الألم عند كل مضغة

و عند البلع

أراه لا يتجه الى المعدة

و أنما يغث على القلب .. لأراه يتألم

أكثر و أكثر

ماذا عساني أن أقول؟

لو تتلمسون كل قطعة مني

سترون أنني أعاني من ألف سقم

و العلاج بكفي

و لكن بمزاج مني أخفيه

حتى أروض نفسي

و ألقنها درس آخر

 

جميعا ننشد و نذكر قلوبنا

هذا العضو

لم يشأ أيا كان رؤيته

فقط الاكتفاء بدقاته بنبضاته باحساسه

لكن تمر الأيام

و تأتي مواقف تجبرك على أن تراه

بعينيك .. و تتلمسه بأصابعك

لكي تقيس جيدا

عظمة وجوده في جسدك

نحن باستطاعتنا التحدث بلسان قلوبنا ان كنا صادقين

و لكن من يتحدث باسمه و يخالف واقعه

لايدرك بعظمته

فأي سوء يصيبه

يسود كل شيء في نظرك

 

 

كان كالطفل .. أدعو له

و يسمعني

يا قلبي .. كن صابر

كن قوي

كن دامع

كن صادق

ما دمت تنبض ..

 

 

فأنت أول من ستحاسب

و بأمرك تجعلني أخطو كل خطواتي

 

كن معي في كل حالاتي

في الشدة و الرخاء

 

علمني بأن نبضك لله

و احساسك لله

و وجودك لله

و صدقك لله

و بياضك لله

 

فان صلحت ..صلح جسدي

و ان فسدت .. فسد جسدي

 

هذا كان حواري كل ليلة رمضان

منذ اليوم الأول

واذا اقتربت من الماء لأغسل وجهي

رددت اللهم بيض وجهي يوم تسود الوجوه

واذا شاهدت الهلال و السماء

قلت اللهم اننا نشكو فقد نبيك

و غياب قائمك

 

و ألف مرة .. لا اله الا الله

سبحانك اني كنت من الظالمين

 

تقع و حينما تقع

تجد مؤمنين و أنا أقول مؤمنين

لأنهم قلة في زمننا هذا

يرسلون لك رسائل يجعلونك تنسى ما فيك

من فرح أو حزن

لتتأمل بعيون قلبك للحياة

و تقول .. الهي زد في ضعفي

ان كان ضعفي قوة بالنسبة اليك

الهي زد في عبراتي

ان كانت علامة للقلوب الحية

الهي كن معي ..فمن لي غيرك؟

 

فعلا .. هذا ما نحتاجه في كل ثانية

قرب الله منا

جميل ذلك الشعور .. عندما تتعب و تتعب و تتعب

و لم تعد قادر على التنفس

يأتيك من بعيد .. شرار

هو عناية الله ..لطفه جوده

 

أو منام .. يحسسك بأن من تحبهم

أنت تحت نظرهم

فلا تخاف و لا تحزن

 

اللهم ألبسني طهر فاطمة

و عفة مريم

و ثبات آسيا

و صبر زينب

 

: )

 

 

طابت ليلتكم

 دعواتكم

!!

Advertisements